2017.04.25

الرئيسية /

سخنين:مدرسة العين بإنجازها العظيم فخر لسخنين وللوسط العربي


2017-03-16 12:06:33


موقع الجليل الإخباري:سخنين


سخنين: مدرسة العين تزاحم النجوم

في بطولة الرياضيات المحوسبة(السايبر) القطرية والتي شارك بها 884 مدرسة عربية ويهودية و 167,482 طالب تصدرت وبجدارة واستحقاق مدرسة العين في سخنين المرتبة الاولى على مدار 32 يوماً وانهت المرحلة الاولى من المسابقة بفارق 108 نقطة عن المدرسة التي تليها في المرتبة الثانية .

كانت مدرسة العين في سخنين واحدة من بين 884 مدرسة من الوسطين العربي واليهودي اللاتي شاركت في بطولة السايبر في الرياضيات بمبادرة وزارة التربية والتعليم ورعاية السيد بنت وزير التربية والتعليم .

كانت المسابقة هادفة وتناولت الكثير من المضامين والمهارات التي يتعلمها طلابنا في المرحلة الابتدائية وقد تدرجت المهام بصعوبتها ما رفع من روح التحدي لدى الطلاب واصرارهم على الاستمرار في حل المهام والتقدم في المسابقة مرحلة تلو الاخرى بهدف تجميع المزيد والمزيد من النقاط معلنين على الملأ اننا طلاب العين اهل للتحدي واثقين الخطى نمشي وبإصرار وعزيمة اسم مدرستنا وبلدنا عالياً سنبقي .

بالاطلاع  عن كثب على المهام والاسئلة لوحظ انها تتماشى ومنهاج الرياضيات في الابتدائيات ما يعني أن المشاركة الفاعلة في حل المهام تقوي الطالب وتزيد من معرفته في موضوع الرياضيات ما يؤثر ايجابياً على ثقة الطالب بنفسه ايمانه بقدراته وتمكنه من الموضوع الامر الذي يجعل الطالب يحب الموضوع ويطمح مستقبلا بالاستزادة والتوسع به ويزيد من فرصة تقدمه ل5 وحدات رياضيات في المرحلة الثانوية والذي هو من احد اهداف الوزارة رغبة بالارتقاء بطلابنا وانجازاتهم في هذا المجال الذي هو بنظر الكثيرين من طلابنا "صعب " ويناسب " الاقوياء" منهم فقط .

للمشاركة في المسابقة كان الكثير من الجوانب الايجابية اضافة الى التعلم وتذويت مضامين ومهارات . فالتعاون , المشاركة , المسؤولية , الدافعية العطاء غير المشروط , المساعدة , الاصرار على التحدي والمنافسة البناءة , جميعها قيم ساهمت مشاركة المدرسة بالمسابقة بتذويتها لدى الطلاب الاهالي وطاقم الهيئة التدريسية في المدرسة .

لا يخفى على احد ان المشاركة في مثل هذه المسابقات طويلة الامد يتطلب صبراً , جلادة , اصرار , عزيمة والاهم ثقة وايماناً مطلقين بالطلاب ,قدراتهم وامكانياتهم بالأهالي بدعمهم , مساندتهم ومشاركتهم وبطاقم الهيئة التدريسية قدرته على المتابعة , حث الطلاب , مد يد العون  , دعمهم والايمان المطلق بالقدرة على التحدي والمثابرة خاصة وأن مدة المسابقة كانت جداً طويلة .

ما قامت به اسرة مدرسة وادي العين ممثلة بإدارتها الحكيمة, هيئتها التدريسية طلابها وذويهم أن دل فعلى المهنية والامكانيات الرائعة والمميزة التي يتحلون بها ,والايمان الكامل ان لا مستحيل وان العمل الجماعي يذلل الصعاب ويزيل العقبات ويرقى بالجماعة لتتربع على عرش العلم محققة انجازاً تلو الآخر معلنين اننا في مدرسة العين نطمح عالياً ولا نبخل في توظيف الموارد والجهود مؤمنين بما قاله المعري :-

" وما نيل المطالب بالتمني ولكن تؤخذ الدنيا غلابا" .

وبدورها مديرة المدرسة تتوجه لطاقم المعلمات والمعلمين, الطلاب والاهالي شاكرة لهم المجهود العظيم مقدرة الدعم المساندة والمشاركة الفاعلة داعية المولى ان يديم عليهم الصحة والعافية .

فهنيئاً لاسرة مدرسة العين هذا الانجاز العظيم ومزيداً من التميز , التألق والنجاحات .









 

 


للمزيد من جامعات ومدارس

تعليقات الزوار
التعليقات المنشورة لا تعبر عن موقع الجليل وإنما تعبر عن رأي أصحابها

تعليقك على الموضوع