2017.04.25

الرئيسية /

سخنين:مدرسة البشائر تنظم محاضرة لطبقة الصف العاشر في موضوع مخالفات وجرائم عن طريق الحاسوب


2017-03-18 09:45:27


موقع الجليل الإخباري:سخنين



استضافت مدرسة البشائر الأهلية للعلوم, بتاريخ 13/3/2017 السيد جلعاد هان (גלעד האן) المحقق في مخالفات وجرائم ترتكب عن طريق الحاسوب. وهذا المحقق خدم في سلك الشرطة مدة عشرين عاما وشغل في السنوات العشر الأخيرة وظيفة محقق في مخالفات وجرائم ترتكب بواسطة الحاسوب. ويقوم حاليا بتقديم محاضرات توعية لمختلف الأجيال – إلى جانب عمله المرتبط بالشرطة- بهدف توعية الجميع للخطرالكامن في شبكة الانترنت والسمارتفون وتزويدهم بطرق وحلول للإبحارالصحيح والآمن في الشبكة.

إن انتشار استعمال "الواتس أب" و"السناب تشات" و"الانستغرام" و"الفيسبوك" كوسائل للتواصل مع الآخرين قد يعرض المستخدم إلى كثير من المشاكل والقضايا الجنائية.. بسبب وجود إمكانية الاختراق أو السرقة أو انتحال شخصيات مزيفة ... فلجميعنا صور وفيديوهات وأخبار ومجموعات الخ وهذه المعلومات يمكن أن تستخدم بطريقة غير صحيحة تضر بنا أو بغيرنا. 

وقد قدم شرحا للطلاب في كيفية الوقاية من الاختراق وكيفية الإبحار الآمن.. وأشار إلى الموقع الخاص به والذي يحتوي على ارشادات في كيفية الوقاية من الاختراق.

هنالك ثلاثة قوانين يجب العمل بموجبها ويقع المخالف تحت طائلة القانون مما يعرضه إلى عقوبات:

1- قانون التشهير : חוק לשון הרע - على مستخدم الانترنت أن يكون حذرا عند كتابة ونشر أي كلام في الانترنت، لأن ذلك قد يعرضه إلى عقوبات تصل – وفق ما رأينا في المحاضرة – إلى غرامات عالية.. وإلى فتح ملف جنائي.

2- قانون المضايقات الجنسية – הטרדה : من هو المعني بصور محرجة أو صور فاضحة؟ إلى أين قد تصل صورك هذه؟ كيف تمنع الوصول إليها؟

3- قانون الحفاظ على خصوصية الانسان – שמירת פרטיות – هل هنالك من يستمع إلى محادثاتك؟ هل توجد امكانية سرقة معلومات ؟ ما هي التطبيقات التي تحميك؟

هنالك فئة متضررة ، ضحية - لمن ؟ للبيدوفيليم ( المعتدين على الأطفال)- للمواقع الإباحية – لمروجي السموم – للغش والخداع – لمنتحلي شخصيات بهدف الايقاع بالآخرين الخ ..كل هؤلاء قد يستخدمون المعلومات والصور والفيديوهات لإيقاع أضرار بالمستخدم.
لقد استمع الطلاب لمدة ساعة ونصف بانتباه شديد وطرحوا بعض الأسئلة. ونحن في مدرسة البشائر نوصي الأهل الكرام والطلاب الأحباء بالدخول إلى موقع السيد جلعاد هان وتتبع الخطوات اللازم اتخاذها لحماية أنفسنا.

 












للمزيد من جامعات ومدارس

تعليقات الزوار
التعليقات المنشورة لا تعبر عن موقع الجليل وإنما تعبر عن رأي أصحابها

تعليقك على الموضوع