2017.04.29

الرئيسية /

سخنين، مدرسة الحلان: يوم اللغة الانجليزية يحمل عنوان " جيل المراهقة --اهتمامات وتحديات "


2017-04-04 10:37:58


موقع الجليل الإخباري:سخنين



ضمن برنامج "ألتعلم ذو معنى". نظمت أسرة مدرسة الحلان الإعدادية في سخنين، بإشراف معلمتي اللغة الانجليزية افنان دحابرة ونهى ابو ريا فعاليات باللغة الانجليزية والتي تمحورت حول موضوع "جيل المراهقة- اهتمامات وتحديات".

وتهدف هذه الفعاليات لتقريب الطالب من اللغة الانجليزية من اجل رفع مستوى الطلاب في اللغة الإنجليزية.

وذلك بمشاركة طلاب الصف الثامن 5, والسابع 4، واهاليهم الذين استمتعوا بعروضات ابنائهم، حيث قدم الطلاب مشاريعهم التي تحدثت عن شخصيات مشهورة، تحدث الطلاب عنها باللغة الانجليزية، اضافة الى اغاني، افلام ومسرحيات قدمها الطلاب اللغة الانجليزية والتي تحدثت عن جيل المراهقة اهتمامات وتحديات

تحديات الطلاب امام الاهل

 

وشكرت معلمة الموضوع افنان دحابرة الاهل على مشاركتهم بهذه الفعالية حيث قالت :"نحن اليوم نلتقي لنحتفل معاً بإنجازات أبنائَكم تلاميذُنا، لتكون مناسبةَ فرح، نرى فلذات أكبادنا يبدعون ويتألقون، مسلحين أكثر وأكثر بأهم ثروة يمكننا تقديمُها لهم، ألا وهي ثروة العلم والمعرفة. موضوعنا لهذا اليوم هو "جيل المراهقة – اهتمامات وتحديات"

بما ان محور الحديث في غالبية الاحيان بين الاهالي، يدور حول تربية الابناء والتعامل معهم، خاصة حين يكون الابن او الأبنة في جيل المراهقة، فقد رأينا انها فكرة جيدة في تنظيم يوم فيه يعرض الطلاب اهتماماتهم وايضا التحديات التي تواجههم خاصة مع الاهل".

 

جيل الوالدين وجيل الابناء لاسيما المراهقون منهم، ينطوي على قدر من التناقض

 

وقالت نهى ابو ريا:" كل من يظن انه بلغ قدرا كافيا من التفاهم مع اولاده في هذا الجيل، فهو مخطئ، إذ يمكنه اضافة الكثير الى خبرته ومعارفه الواسعة شيئا مما يقوله العلم في هذا المجال، لأن تلاقي العلاقات الانسانية المعقدة بين جيلين، جيل الوالدين وجيل الابناء لاسيما المراهقون منهم، ينطوي على قدر من التناقض والتصادم الفكري والسلوكي والإدراكي، وهو عبارة عن نواة لخلافات في المواقف والآراء وقد يتطور الى خلافات شخصية.
وفي نهاية الفعاليات قامت معلمتا اللغة الانجليزية بتوزيع مجلة باللغة الانجليزية تهدف الى فهم العلاقة بين الاهل والمراهق.

 

 

 






















































للمزيد من جامعات ومدارس

تعليقات الزوار
التعليقات المنشورة لا تعبر عن موقع الجليل وإنما تعبر عن رأي أصحابها

تعليقك على الموضوع