2017.10.18

الرئيسية /

عشرات الآلاف من المقدسيين يؤدون صلاة الجمعة في الشوارع


2017-07-28 15:03:28


موقع الجليل الإخباري:سخنين


أدى عشرات الآلاف من الفلسطينيين، في مدينة القدس، صلاة الجمعة في شوارع القدس فيما بدا المسجد الأقصى شبه فارغ، نتيجة القيود العمرية التي فرضتها سلطات الاحتلال على المصلين.

 

فقد أدى عشرات آلاف الفلسطينيين الصلاة في الشوارع القريبة من أسوار البلدة القديمة، وبخاصة في شارع صلاح الدين وباب العامود وباب الأسباط ورأس العامود ووادي الجوز، بعد عدم تمكنهم من الوصول إلى المسجد الأقصى لأداء الصلاة.

 

وانتشرت قوات كبيرة من الشرطة الصهيونية في محيط مواقع صلاة الجمعة.

 

وخصص الخطباء، مواعظهم للتأكيد على "ضرورة التمسك بالمسجد الأقصى ورفض القيود الإسرائيلية".

 

وبالمقابل، فقد بدت ساحات المسجد الأقصى شبه فارغة، سوى من عدة آلاف من الفلسطينيين الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاما.

 

وأدان الشيخ محمد حسين، مفتي القدس والديار الفلسطينية، في خطبة الجمعة في المسجد الأقصى الإجراءات الصهيونية التي حالت دون تمكن المصلين من الوصول إلى المسجد.

 

وأكد الشيخ حسين على أن المسجد الأقصى هو للمسلمين وحدهم، داعيا السلطات الصهيونية إلى ازالة القيود أمام وصول المصلين إلى المسجد.

 

وقد أعلنت شرطة الاحتلال ، صباح اليوم، عن فرض قيود عمرية على دخول المصلين إلى المسجد الأقصى مع دفع تعزيزات إلى مدينة القدس.

 

وقالت لوبا السمري، المتحدثة بلسان الشرطة ، في تصريح مكتوب إن الشرطة ستسمح فقط للفلسطينيين الذيم تزيد أعمارهم عن 50 عاما بالدخول إلى المسجد دون فرض أي قيود عمرية على النساء.

 

وأضافت إن الشرطة "ستنشر قوات معززة وتحديدا في محيط المسجد الأٌقصى والبلدة القديمة".

 

وأفادت مصادر محلية في مدينة القدس أن الشرطة منعت حافلات من المدن والقرى الفلسطينية في الداخل المحتل من الوصول إلى مدينة القدس.

















 


للمزيد من القدس والأقصى

تعليقات الزوار
التعليقات المنشورة لا تعبر عن موقع الجليل وإنما تعبر عن رأي أصحابها

تعليقك على الموضوع