2017.11.24

الرئيسية /

التجمّع الطلابي يفتتح نشاطه بندوة سياسية حول "وعد بلفور" في جامعة تل أبيب


2017-11-08 12:26:19


موقع الجليل الإخباري:سخنين


بمشاركة العشرات من الطلاب الجامعيين، نظّمت "جفرا" - كتلة التجمّع الطلابي الديمقراطي في جامعة تل أبيب ندوةً سياسيةً بمناسبة مرور مائة عام على وعد بلفور، حيث شارك في الندوة د. رائف زريف المحاضر في القانون، وعضو المكتب السياسي للتجمع الوطني الديمقراطي خالد عنبتاوي.

افتتح الندوة عضو التجمّع الطلابي الطالب عدي منصور، وقدم تعريفا حول عمل، أهداف ورسالة التجمّع الطلابي في تل-أبيب، ككتلة طلابية للتجمع الوطني الديمقراطي، تعمل سياسيا، اجتماعية وثقافيا في صفوف الطلاب، لرفع الوعي السياسي الاجتماعي بينهم وتمثيل قضاياهم المطلبيّة والسياسية أمام هيئات الجامعة.

كانت المداخلة الأولى لعضو المكتب السياسي للتجمّع خالد عنبتاوي، ومنسّق مشروع الرصد السياسي في "مدى الكرمل"، حيث تطرق في مداخلته للظروف المادية والسياسية التي سبقت وعد بلفور، وشكّلت الأرضية التمهيدية لاستصداره متطرقا للتيارات المختلفة داخل الحركة الصهيونية إزاء الموضوع، وكيف شكّل تقاطع هذه الديناميكيات الداخلية مع الصراع بين التيار الإصلاحي والراديكالي في الحكومة البريطانية الذي حُسم مع وصول اللورد جورج للحكم في بريطانيا، الى استصدار هذا الوعد وتأثير التموضعات التي أنتجتها الحرب العالمية الأولى على ذلك.

من جانبه تطرّق د.رائف زريق، محاضر ومدير مركز "مينيرفا"، الى أهمية إعادة قراءة الوعد قراءة نقدية وربطه مع الحالة الفلسطينية آنذاك، وليس التركيز والسؤال فقط أين كانت الحركة الصهيونية بل اين كنّا كذلك. وأوضح كيف انتج الوعد تغييرات جمّة على أرض الواقع في فلسطين ابان الحكم البريطاني للبلاد، من إقرار القوانين الميسّرة لمصادرة الأراضي من العرب، الاعتراف باللغة العبرية كلغة رسميّة وانشاء المنظّمات السياسية الصهيونيّة، وهي جميعها محاولات لخلق واقع ثنائي القومي فعليا في فلسطين، أدى معه الى استصدار قراريّ التقسيم لاحقا.

يُذكر ان التجمّع الطلابي في تل ابيب كان قد افتتح فعالياته بتوزيع نشرة طلابيّة، ملصق "هنا يسكن" وملصقات توعية الأسبوع الفائت استقبالا للطلاب وافتتاح للسنة الدراسية.












للمزيد من جامعات ومدارس

تعليقات الزوار
التعليقات المنشورة لا تعبر عن موقع الجليل وإنما تعبر عن رأي أصحابها

تعليقك على الموضوع