2018.10.20

الرئيسية /

الرئيس الفلسطيني يغادر المستشفى في رام الله


2018-05-28 17:53:07


موقع الجليل الإخباري:سخنين


غادر، اليوم الاثنين، الرئيس الفلسطيني محمود عباس المستشفى الاستشاري برام الله، بعد أن تماثل للشفاء.

وألقى عباس كلمة مقتضبة أمام الصحافيين في باحة المستشفى طمأن خلالها الشعب على صحته، وأعلن أنه سيعود إلى عمله غدا.

ودخل الرئيس عباس (82 عاما) المستشفى الاستشاري في رام الله، يوم الأحد 20 الجاري، إثر إصابته بالتهاب رئوي حاد أدى إلى تجاوز حرارته 40 درجة مئويّة.

وفيما يلي نص الكلمة:

 

"صباح الخير

 

شكرا لحضوركم.. وشكرا لله سبحانه وتعالى على أنني خرجت اليوم من المستشفى بصحة تامة، وأعود إلى عملي اعتبارا من الغد إن شاء الله.

 

الفضل في هذا يعود إلى الله سبحانه وتعالى وهذا المستشفى العظيم النموذج من مستشفياتنا الفلسطينية، بما فيه من إدارة حكيمة وأطباء عظيمين وممرضين، وهذا فعلا يدل على أن صحة شعبنا بأيد أمينة والحمد لله، وهذا أعز ما يجب أن نهتم به وهو صحة أهلنا وهذا ما رأيته هنا وفي غيره من المستشفيات وهو أمر نفتخر فيه.

 

أوجه التحية والتقدير لأهلنا وشعبنا في كل مكان في العالم، الذي سألوا عني وعن صحتي، أقول لهم إن شاء الله صحة الوطن بخير ونحن إن شاء الله سنصل إلى مبتغانا في إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.



 

إذا قضية القدس أدخلتنا المستشفى سنخرج من المستشفى لتكون القدس عاصمة فلسطين.

 

أشكر الملوك والقادة والزعماء والساسة والرؤساء الذي تفضلوا بالسؤال عني، وأنا شاكر للجميع.

 

أتمنى من الله لشعبنا دوام الصحة والتقدم والنجاح، للوصول إلى الهدف الدولة الفلسطينية المستقلة قريبا إن شاء الله تعالى".


للمزيد من الضفة وغزة

تعليقات الزوار
التعليقات المنشورة لا تعبر عن موقع الجليل وإنما تعبر عن رأي أصحابها

تعليقك على الموضوع