دولار امريكي - 3.517
جنيه استرليني - 4.3231
ين ياباني 100 - 3.2861
اليورو - 3.8835
دولار استرالي - 2.4027
دولار كندي - 2.6640
كرون دينيماركي - 0.5206
يافا - ° - °
سخنين - 13.33° - 13.33°
بئر السبع - 4.44° - 6.67°
رام الله - 4.44° - 13°
عكا - 13.33° - 13.33°
القدس - 4.44° - 13°

منطقة المثلث وخطاب التأسرل

تاريخ النشر: 2020-02-04 20:54:39

ماذا مع "المهرجين" الاخرين !

تاريخ النشر: 2020-01-20 21:03:17

افتتاح معرض "سخنين في الذاكرة"

تاريخ النشر: 2016-05-11 13:14:53

سخنين:صورة تراثية وتاريخية

تاريخ النشر: 2015-01-08 13:25:18

ترامب يكشف بنود "صفقة القرن" لتصفية القضية الفلسطي

كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء الثلاثاء، عن بنود خطته لتصفية القضية الفلسطينية، المعروفة إعلاميًا باسم "صفقة القرن".

وقال ترامب، خلال مؤتمر صحفي عقده من البيت الأبيض ووقف إلى جواره رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، إنّ نتنياهو وزعيم المعارضة "بيني غانتس" قد أخبراه موافقتهما على خطته للتسوية.

وأوضح أن خطته للتسوية "تمتد على 80 صفحة، وهي مفصلة أكثر من أي صفقة أخرى، المشاكل الشتى تحتاج إلى علاجات قائمة على التفاصيل، ومقترحنا يوفر حلولًا تكتيكة".

 

وادّعى الرئيس الأمريكي أنّ خطة "صفقة القرن" تعتمد على معادلة ترضي كافة الأطراف.

 

وقال إنّ نتنياهو أخبره بموافقته التصديق على هذه الرؤية كأساس لمفاوضات مباشرة، مدّعيًا أنّ "هذه الصفقة ستشكّل انفراجًا تاريخيًا".

 

وأضاف ترامب "هذه المرة الأولى وفرت إسرائيل خارطة مفاهيمية توفر الضوء على مساهمات متعلقة بالأراضي، هذا تطور غير مسبوق، وسوف نشكل لجنة مشتركة مع إسرائيل لتحويل الخارطة المفاهيمية إلى تفصيل مفصّل، لكي يتمّ الوصول إلى الاعتراف مباشرة".

 

وقال إنّ الإدارة الأمريكية ستعمل مع حكومة الاحتلال على "تحديد أراضٍ متواصلة للدولة الفلسطينية المستقبلية، بما في ذلك شروط متصلة بنبذهم الحازم للإرهاب".

 

وأعلن ترامب أنّ خطته تنصّ على أنّ القدس المحتلّة "ستبقى عاصمة "إسرائيل" غير المقسّمة، وستقرّ الولايات المتحدة "بسيادة إسرائيل على الأراضي التي ستشّكل جزءًا من دولة إسرائيل"

 

وأَضاف بأنّه ستكون هناك "مرحلة انتقالية للوصول إلى حل الدولتين، وهذا لن يكون بمجازفة أمنية لإسرائيل، نحتاج إلى الوصول لتسوية، لكن لم نطلب من إسرائيل التفريط بأمنها مطلقًا".

 

وقال إنّه فعل الكثير لإسرائيل "فقد نقلت السفارة للقدس، واعترفت بهضبة الجولان، وبصراحة والأهم من ذلك الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني السيء".

 

 

أمّا عن الشق المتعلّق بالدولة الفلسطينية في صفقة القرن، فقال الرئيس الأمريكي إنّ هذه "فرصة تاريخية للفلسطينيين لكي يصلوا لدولة مستقلة منذ 70 سنة".

 

وادّعى ترامب أنّ خطته "تضمن منح الفلسطينيين أراضٍ بواقع الضعف، والاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين وستنشأ الولايات المتحدة سفارة فيها".

 

وبيّن أنّ بلاده وحكومة الاحتلال ستعملان مع ملك الأردن عبد الله الثاني للتأكّد من بقاء الوضع الحالي في القدس المحتلّة كما هو، بما يضمن ذهاب المسلمين بحرية للصلاة في المسجد الأقصى.

 

وأضاف رؤيتنا ستوفر استثمارات أجنبية بواقع 50 مليار دولار في الدولة الفلسطينية المرتقبة، وخلال 10 سنوات القادمة -إذا ما نفذت الصفقة- ستوفر مليون فرصة، وستخفض معدلات الفقر إلى النصف، وسيتضاعف الناتج المحلي مرتين، رؤيتنا ستنهي دوامة اعتماد الفلسطينيين على المساعدات الأجنبية".

 

واشترط ترامب على الفلسطينيين "مكافحة الفساد، ووقف أنشطة حماس والجهاد الإسلامي، وإثارة الكراهية ضد إسرائيل".

 

وقال إنّه أبلغ رئيس السلطة محمود عباس أنّ الأراضي المخصصة للدولة الفلسطينية الموعودة "ستبقى مفتوحة ولن تخضع للتطوير لمدة 4 سنوات، وخلال هذه الفترة يتفاوضوا مع إسرائيل لكي يصلوا إلى الدولة المستقلة".

 

وخاطب ترامب عباس قائلًا "إذا ما اخترت مسار السلام فإنّ أمريكا والكثير من البلدان الأخرى ستدعمك بطرق مختلفة وسنكون معك لنساعدك".

 

وتابع "آن الأوان للعالم الإسلامي أن يصحح الخطأ الذي ارتكبه عام 1948 بمهاجمة إسرائيل".

 

وشكر ترامب في نهاية خطابه كلًأ من الإمارات والبحرين وعمان على جهودهم في إعداد "صفقة القرن"، وحضور سفرائهم لإعلان بنودها في واشنطن.

>>> للمزيد من سياسة اضغط هنا

مقالات متعلقة
اضافة تعليق

اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :
تعليقات الزوار